المنتدى المغربي بفنلاندا
مرحبا بكم في موقع المنتدى المغربي بفنلاندا

المنتدى المغربي بفنلاندا

Marokkolaisten Foorumi Suomessa
 
الرئيسيةmr Ijiriمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول
يسعدنا ان نرحب بكم في موقع مغاربة فنلاندا وكلنا امل في ان يكون هذا الموقع صلة وصل بين جميع المغاربة ,سواء منهم المتواجدون داخل فنلاندا او داخل الوطن وكما يلاحظ فان الموقع يوجد في بدايته وسنعمل جاهدين وحسب المستطاع لتنقيحه واغنائه حتى يجد فيه المهاجر المغربي ضالته وتنسيه , ولو لبعض اللحظات متاعب الهجرة والبعد عن الوطن
PHONE NUMBER
Tel.00358451578788
المواضيع الأخيرة
» #ضاعف مبيعاتك #خمس اضعاف #سوق منتجاتك و#خدماتك على الانترنت
الجمعة نوفمبر 11 2016, 21:42 من طرف جنه يوسف

» #المركز_لالماني_للابادة_الحشرات والقوارض|ابادة الحشرات|ابادة حشرات|المركز الالمانى ابادة الحشرات والقوارض رقم 1 في #مصر
الجمعة نوفمبر 11 2016, 21:32 من طرف جنه يوسف

» ابادة حشرات |حشرات النمل الصراصير | ابادة حشرات |المركز الالمانى |شركة ابادة حشرات | المركز الالمانى لابادة ابادة الحشرات حشرات النمل
الجمعة أكتوبر 07 2016, 13:59 من طرف جنه يوسف

» #المركز_لالماني_للابادة_الحشرات والقوارض |المركز الالمانى لابادة الحشرات والقوارض الرقم 1 في #مصر
الجمعة أكتوبر 07 2016, 13:59 من طرف جنه يوسف

» ابادة حشرات |حشرات النمل الصراصير | ابادة حشرات |المركز الالمانى |شركة ابادة حشرات | المركز الالمانى لابادة ابادة الحشرات حشرات النمل
الجمعة أكتوبر 07 2016, 13:58 من طرف جنه يوسف

» #شركة #تسويق الكترونى | شركات التسويق الالكترونى | #خدمات التسويق #الالكترونى | شركة تسويق الالكترونى |شركة ماك سورس للتسويق #الالكترونى
الجمعة أكتوبر 07 2016, 13:58 من طرف جنه يوسف

» #شركة #تسويق الكترونى | شركات التسويق الالكترونى | #خدمات التسويق #الالكترونى | شركة تسويق الالكترونى |شركة ماك سورس للتسويق #الالكترونى
الإثنين أغسطس 29 2016, 02:41 من طرف جنه يوسف

» شركات ابادة حشرات |حشرات النمل الصراصير | ابادة حشرات |المركز الالمانى |شركة ابادة حشرات | المركز الالمانى لابادة ابادة الحشرات حشرات النمل
الإثنين أغسطس 29 2016, 02:39 من طرف جنه يوسف

» #المركز_لالماني_للابادة_الحشرات والقوارض|ابادة الحشرات|ابادة حشرات|المركز الالمانى ابادة الحشرات والقوارض رقم 1 في #مصر
الإثنين أغسطس 29 2016, 02:36 من طرف جنه يوسف

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

FACEBOOK.COM

قم بحفض و مشاطرة الرابط المنتدى المغربي بفنلاندا على موقع حفض الصفحات
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
قم بحفض و مشاطرة الرابط المنتدى المغربي بفنلاندا Marokkolaisten Foorumi Suomessa على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 لغة الحوار فى بيت النبوة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
marrakechroyal



عدد المساهمات : 39
نقاط : 15
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 09/04/2008

مُساهمةموضوع: لغة الحوار فى بيت النبوة   الثلاثاء مايو 13 2008, 10:12

marrakechroyal كتب:
إن فن الحوار بين الزوجين هو سبب أساسي في نجاح العلاقات الزوجية و حوارات النبي صلى الله عليه وسلم مع أهل بيته،

فيها من العناوين الشيء الكثير ليستفيد منه البيت المسلم، ومن أراد أن يتعلم الحوار العائلي ، فما عليه إلا أن يقتفي خطوات

سيد الخلق في حواراته مع أهل بيته ، فإن في كل نموذج حواري مدرسة يتعلم منه الحوار الراقي، في كل الحالات؛ حالة الجد

واللعب، حالة الرضى والغضب، وفي حالة حوار كبيرة السن و صغيرة السن .........، إلى ما هنالك من عناوين حاولت

جمعها وتسليط الضوء عليها.

وقسمت الحوارات إلى عنوانين رئيسيين (الحوار اللفظي) و (الحوار غير اللفظي)

ونقصد بالحوار اللفظي: الحوار الذي جرى بين النبي صلى الله عليه وسلم وأهل بيته من خلال الكلام،

والحوار غيراللفظي: الحوار الذي جرى من خلال الحركات أو التعابير غير الكلامية كالإشارة واللمسة والنظرة وهزة الرأس

و..، وأدرجت تحتهما عناوين فرعية حسب طبيعة الحوار، وفي ذلك إثراء لمادة السيرة النبوية وإعطاء نصوصها بعدا تحليليا

أكبر من كونها قصصا تاريخية .

ومن معاني القدوة في النبي صلى الله عليه وسلم في جميع شؤون الحياة، أن نسلط الضوء على جانب الحوار مع زوجاته

ونستفيد من هذه النصوص العبر والعظات .



1- الحوار الزوجي الداعم نفسيا و ماديا:

ومعروف حوار أمنا خديجة رضي الله عنها في تثبيت قلبه صلى الله عليه و سلم أثناء الوحي (...........حيث رجع صلى الله

عليه وسلم يرجف فؤاده فدخل على خديجة رضي الله عنها فقال زملوني فزملوه حتى ذهب عنه الروع فقال لخديجة وأخبرها

الخبر لقد خشيت على نفسي فقالت خديجة: كلا والله ما يخزيك الله أبدا، إنك لتصل الرحم، و تصدق الحديث، وتحمل الكل،

وتكسب المعدوم، وتقري الضيف، وتعين على نوائب الحق، ثم انطلقت به حتى أتت ورقة بن نوفل..........) رواه البخاري .

وبقيت ذكرى خديجة عالقة في قلبه الشريف ، لا تفارقه ، كأنها أصبحت جزءا منه ، لا تكاد تنفصل عنه ، حتى قالت له السيدة

عائشة : ( كأن لم يكن في الدنيا امرأة إلا خديجة ) رواه البخاري.



2-الحوار الترفيهي:

عن عائشة قالت : ( دخل علي رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما وأنا ألعب بالبنات فقال : ما هذا يا عائشة ؟ فقلت : خيل

سليمان ، فضحك) الطبقات لابن سعد ص60.

وكان صلى الله عليه وسلم يقدر لها حداثة سنها وحاجتها إلى اللعب وكان يسرب إليها صواحب يلاعبنها ، وكان يمكنها أن تضع

رأسها على كتفه الشريف وهي خلفه مستترة به ، لتنظر إلى الأحباش يلعبون بحرابهم في المسجد ، قالت السيدة عائشة : وكان

يوم عيد ، يلعب فيه السودان بالدرق والحراب ، فإما سألت النبي صلى الله عليه وسلم وإما قال: ( تشتهين تنظرين؟ ) فقلت :

نعم فأقامني وراءه ، خدي على خده ، و هو يقول: ( دونكم يا بني أرفدة ) حتى إذا مللت قال : ( حسبك ) . (رواه

البخاري).

ومن لطفه صلى الله عليه وسلم بهن أنه كان يمازحهن ويضاحكهن ، قالت : عائشة : أتيت النبي صلى الله عليه وسلم بحريرة

قد طبختها له ، فقلت لسودة والنبي صلى الله عليه وسلم بيني وبينها : كلي ، فأبت ، فقلت : لتأكلين أو لألطخن وجهك ، فأبت

، فوضعت يدي في الحريرة فطليت وجهها ، فضحك النبي صلى الله عليه وسلم فوضع يده لها وقال لها : ( ألطخي وجهها )

ففعلت، فضحك النبي صلى الله عليه وسلم ، فمر عمر ، فقال : يا عبد الله ، يا عبد الله ، فظن أنه سيدخل ، فقال : ( قوما

فاغسلا وجوهكما ، قالت عائشة : فما زلت أهاب عمر لهيبة رسول الله صلى الله عليه وسلم . (رواه أبو يعلى)



3- الحوار الديني:

سألت عائشة النبي (صلى الله عليه وسلم ) عن قوله تعالى:

( والذين يؤتون ما آتوا وقلوبهم وجلة أنهم إلى ربهم راجعون )

فقالت : يارسول الله أهو الرجل يسرق ويزني ويشرب الخمر وهو مع ذلك يخاف الله تعالى .؟

قال : (لا ... ولكنه الرجل يصوم ويتصدق ويصلي وهو مع ذلك يخاف الله تعالى أن لا يتقبل منه ). (رواه أحمد )

حفصة بنت عمر:

عن جابر بن عبدالله أنه قال : أخبرتني أم مبشر أنها سمعت النبي _ صلى الله عليه وسلم – يقول عند حفصة : لا يدخل

النار إن شاء الله من أصحاب الشجرة أحد من الذين بايعوا تحتها , قالت : بلى يارسول الله ! فانتهرها , فقالت حفصة ( وإن

منكم إلا واردها ) , فقال النبي – عليه السلام : قد قال الله تعالى : ( ثم ننجي الذين اتقوا ونذر الظالمين فيها جثياً ) (رواه

مسلم) .

جويرية بنت الحارث:

عن جويرية أنها قالت : أتى علي رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا أسبح غدوة ثم انطلق لحاجته ، ثم رجع قريبا من نصف

النهار وأنا أسبح ، فقال : ( ما زلت قاعدة؟ قلت نعم ..فقال : ( ألا أعلمك كلمات لو عدلت بهن – أو لو وزن بهن- وزنتهن

وهو سبحان الله عدد خلقه ثلاث مرات سبحان الله زنة عرشه ثلاث مرات ، سبحان الله مداد كلماته ثلاث مرات) (رواه مسلم).

عن جويرية بنت الحارث أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل عليها يوم الجمعة ، وهي صائمة فقال : أصمت أمس ؟

قالت : لا.

قال : أتريدين أن تصومي غدا؟

قالت : لا .

قال : فأفطري إذا. (رواه البخاري).

زينب بنت جحش:

عن زينب بنت جحش قالت : استيقظ رسول الله صلى الله عليه وسلم محمرا وجهه وهو يقول : ( لا إله إلا الله ، ويل للعرب

من شر قد اقترب ، فتح اليوم من ردم يأجوج ومأجوج مثل هذا ، وحلق ، قالت : قلت يا رسول الله أنهلك وفينا الصالحون؟

قال : نعم إذا كثر الخبث ) (متفق عليه)


4ـ الحوار العاطفي:

وها هي الحبيبة عائشة تريد أن تتعرف على مكانتها في قلبه بالقول الصريح فتسأله : كيف حبك لي؟ قال : كعقدة الحبل ،

وتقول السيدة عائشة : كنت أقول كيف عقدة الحبل يا رسول الله ؟ فيقول على حالها.

وهذا إن كان يرضيها فلا يكفيها ، بل تريد أن تطمئن على جوارها للنبي في الآخرة أيضا فتسأله : من أزواجك في الجنة ؟

فيقول لها النبي صلى الله عليه وسلم : أنت منهن . ( البخاري ومسلم)

وقد كانت تفتخر بهذا وتدل أحيانا به إدلال الحبيب أمام النبي صلى الله عليه وسلم فتقول له : أرأيت لو نزلت واديا ، وفيه

شجرة قد أكل منها ، وجدت شجرا لم يأكل منها ، في أيها كنت ترتع بعيرك ؟ قال : ( في الذي لم يرتع منها ) . )رواه

البخاري



5- الحوار في حالة الغضب:

إن من السمو النبوي في الحوار أن تجد حوار النبي صلى الله عليه وسلم مع عائشة في حال الغضب والرضا متشابها وإليكم

النص:

عن عائشة قالت : كان رسول الله إذا غضب على عائشة وضع يده على منكبها فقال : ( اللهم اغفر لها ذنبها وأذهب غيظ

قلبها وأعذها من مضلات الفتن )



6- الحوار في حالة الرضا :

عن عائشة قالت : لما رأيت رسول الله طيب النفس . قلت : يا رسول الله ادع لي ، قال: ( اللهم اغفر ما تقدم من ذنبها وما

تأخر ، وما أسرت وما أعلنت ) . فضحكت عائشة حتى سقط رأسها في حجرها ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (

أيسرك دعائي ؟).

فقالت : ( وما لي لا يسرني دعاؤك ) .

فقال : ( والله إنها لدعوتي لأمتي في كل صلاة ) رواه البزار بإسناد صحيح .

عندما نقرأ هذين الحديثين وتشابههما في دعائه صلى الله عليه وسلم لها لا يسعنا إلا أن نقول (وإنك لعلى خلق عظيم) ، ولن

يجد القارىء فرقا بينهما ،أما السيدة عائشة فكان النبي يعرف متى تكون راضية عنه ومتى تكون غضبى، فقط من خلال

حديثها معه وأسلوبها، فلاحظ الفرق!!!.

عن عائشة قالت: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إني لأعلم إذا كنت عني راضية وإذا كنت علي غضبى )

قلت : كيف يا رسول الله ؟ قال : ( إذا كنت عني راضية ، قلت لا ورب محمد . وإذا كنت علي غضبى ، قلت : لا ورب

إبراهيم ) قالت : أجل والله ما أهجر إلى اسمك . (البخاري ومسلم) .

أيضا هنا رقي في الحوار (ما أهجر إلا اسمك) .



7- الحوار في حل الخلافات العائلية:

عن عائشة قالت: دخل علي رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا أبكي .

فقال: ما يبكيكي؟

فقلت : سبتني فاطمة .

فدعا فاطمة فقال: يا فاطمة! سببت عائشة ؟ فقالت: نعم ! يا رسول الله .

فقال: ألست تحبين من أحب ؟ قالت : نعم ! .

قال : وتبغضين من أبغض ؟ قالت : بلى !

قال: فإني أحب عائشة ، فأحبيها .

قالت فاطمة :لا أقول لعائشة شيئا يؤذيها أبدا (رواه أبو يعلى والبزار بإسناد صحيح).

عن النعمان بن بشير قال :استأذن أبوبكر على النبي فسمع صوت عائشة عالياً , وهي تقول : والله لقد علمت أن علياً أحب

إليك من أبي ! فأهوى إليها أبوبكر ليلطمها , وقال : يا ابنة فلانة , أراك ترفعين صوتك على رسول الله ! فأمسكه رسول الله

وخرج أبوبكر مغضباً , فقال رسول الله : ( ياعائشة كيف رأيت أنقذتك من الرجل ) , ثم استأذن أبوبكر بعد ذلك , وقد

اصطلح رسول الله وعائشة , فقال : أدخلاني في السلم , كما أدخلتماني في الحرب , فقال رسول الله : ( قد فعلنا ) .(رواه

النسائي).



8- الحوار في حالة الغيرة:

كانت السيدة عائشة تغير عليه من فرط حبها له . ومن ذلك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج من عندها ليلا ، قالت :

فغرت عليه ، قالت : فجاء فرأى ما أصنع فقال : ما لك يا عائشة ؟ أغرت؟ فقالت: فقلت: وما لي لا يغار مثلي على مثلك .

فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أفأخذك شيطانك، قالت : يا رسول الله أو معي شيطان ؟ قال: نعم . قلت : ومع كل

إنسان؟ قال: نعم . ومعك يا رسول الله ؟ قال : نعم . ولكن ربي عز وجل أعانني عليه حتى أسلم



9- الحوار الأخلاقي السلوكي :

عن عائشة رضي الله عنها أن يهودا أتوا النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا: (السآم عليكم)، فقالت عائشة: عليكم، ولعنكم الله،

وغضب الله عليكم، قال: ( مهلاً يا عائشة، عليك بالرفق، وإياك والعنف والفحش) قالت: أو لم تسمع ما قالوا؟ قال: (أو لم

تسمعي ما قلت؟ رددت عليهم، فيستجاب لي فيهم، ولا يستجاب لهم فيّ) (رواه البخاري) .

ويؤيد هذا المعنى من الرفق المقصود منه اتقاء الشر حديث آخر، عن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله

عليه وسلم: (إن شر الناس عند الله منزلة يوم القيامة من تركه الناس اتقاء شره).(رواه البخاري).



10- الحوار التوجيهي نحو الأفضل:

علي و فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم :

عن علي رضي الله عنه أن فاطمة أتت النبي صلى الله علي وسلم تشكو إليه، وما تلقى من يدها في الرحى، وبلغها أنه جاءه

رقيق فلم تصادفه فذكرت ذلك لعائشة، فلما جاء أخبرته عائشة . قال : فجاءنا وقد أخذنا مضاجعنا فذهبنا نقوم فقال : على

مكانكما . فجاء فقعد بيني وبينها حتى وجدت برد قدميه على بطني، فقال: ألا أدلكما على خير مما سألتماني ؟ إذا أخذتما

مضاجعكما أو أويتما إلى فراشكما فسبحا ثلاثا وثلاثين واحمدا ثلاثا وثلاثين ، وكبرا أربعا وثلاثين ، فهو خير لكما من خادم .(

رواه البخاري ومسلم ).

عن كريب مولى ابن عباس : أن ميمونة بنت الحارث أخبرته أنها أعتقت وليدة ولم تستأذن النبي صلى الله عليه وسلم فلما كان

يومها الذي يدور عليها فيه قالت : أشعرت يا رسول الله أني أعتقت وليدتي ؟ قال : أوفعلت؟ قالت: نعم . قال: أما إنك لو

أعطيتها أخوالك كان أعظم لأجرك. (البخاري ومسلم ).



11-الحوار النفسي:

عن عائشة رضي الله عنها قالت : لما كانت ليلتي التي كان النبي صلى الله عليه وسلم فيها عندي انقلب فوضع رداءه وخلع

نعله فوضعه عند رجليه ، وبسط طرف إزاره على فراشه فاضطجع ، فلم يلبث إلا ريثما ظن أن قد رقدت ، فأخذ رداءه رويدا

وانتعل رويدا ، وفتح الباب فخرج ثم أجافه رويدا ، فجعلت درعي في رأسي ، واختمرت وتقنعت إزاري ثم انطلقت على إثره

حتى جاء البقيع فقام فأطال القيام ، ثم رفع يديه ثلاث مرات ثم انحرف فانحرفت فأسرع فأسرعت فهرول فهرولت ، فأحضر

فأحضرت فسبقته فدخلت . فليس إلا أن اضطجعت فدخل فقال : ما لك يا عائش حشيا رابية ؟! قلت : لا شيء قال :

لتخبريني أو ليخبرني اللطيف الخبير . قلت : يا رسول الله بأبي أنت وأمي ، فأخبرته قال : فأنت السواد الذي رأيت أمامي ؟

قلت نعم . فلهدني في صدري لهدة أوجعتني ثم قال : أظننت أن يحيف الله عليك ورسوله ! قلت : مهما يكتم الناس يعلمه الله

، نعم . قال : فإن جبريل أتاني حين رأيت فناداني فأخفاه منك ، فأجبته فأخفيته منك ، ولم يكن يدخل عليك وقد وضعت

ثيابك . وظننت أن قد رقدت فكرهت أن أوقظك وخشيت أن تستوحشي، فقال : إن ربك يأمرك أن تأتي أهل البقيع فتستغفر لهم

، قالت: قلت : كيف أقول لهم يا رسول الله ؟ قال : قولي السلام على أهل الديار من المؤمنين والمسلمين ، ويرحم الله

المستقدمين منا والمستأخرين، وإنا إن شاء الله بكم للاحقون . (رواه مسلم)

منقول للفائدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لغة الحوار فى بيت النبوة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى المغربي بفنلاندا :: منــتـديــات الأســـــرة والطفــل و الشباب-
انتقل الى: